تعرّف على “فيتامين أشعة الشمس” واعرف أعراض نقص فيتامين د

الفيتامينات هي مركبات عضوية مغذية لها فوائد مختلفة بيحتاجها جسم الإنسان، ومن أهمها فيتامين د المعروف باسم فيتامين أشعة الشمس. وبيوصف فيتامين د بهذا الاسم لأن الجسم بيفرزه في الأساس من الكولسترول عند تعرض البشرة لأشعة الشمس. وقد لا يكون فيتامين د من الفيتامينات الغذائية الأساسية، لكن ليه تأثير مهم وكبير على العديد من أجهزة الجسم.

وممكن نقول بشكل عام إن التعرض لأشعة الشمس من 5 إلى 10 دقائق مرتين أو ثلاثة في الأسبوع هيكون كافي لغالبية الناس من أجل الحصول على جرعتهم اللازمة من فيتامين د.

أهم فوائد فيتامين أشعة الشمس

على عكس الفيتامينات الأخرى، وظائف فيتامين د بتجعله أشبه بالهرمون، وكل خلايا الجسم تقريبًا تمتلك مستقبلات ليه. وبيعمل الفيتامين على تنظيم كمية الكالسيوم والفوسفات في الجسم، إلى جانب تسهيل وظائف جهاز المناعة. وهو ضروري للحفاظ على صحة العظام، والأسنان، والعضلات.

  • مكافحة الأمراض
  • تقليل خطر الإصابة بالتصلب المتعدد
  • تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب
  • تقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا
  • تقليل الاكتئاب والقلق
  • تقليل الشهية
  • زيادة معدلات فقدان الوزن
  • الوقاية من الإصابة بمرض السكري من النوع 1
  •  تقوية العظام
  • تحسين صحة الأطفال
  •  تعزيز صحة الحوامل
  • دعم صحة الدماغ والجهاز العصبي
  • تنظيم مستويات الأنسولين
  • دعم وظائف الرئة
  • الوقاية من ارتفاع ضغط الدم
  • الوقاية من الحساسية المفرطة تجاه الجلوكوز

أعراض نقص فيتامين د في الجسم

في عوامل كتير بتأثر على قدرة جسمك في الحصول على كميات كافية من فيتامين د من الشمس فقط. ومن أشهر العوامل دي: الحياة في منطقة عالية التلوث، واستخدام واقي الشمس باستمرار، وقضاء وقت أكبر داخل الأماكن المغلقة، والحياة في مدن كبيرة بمباني عالية بتحجب أشعة الشمس، وغيرها.

  • الشعور بالإرهاق والتعب
  • الشعور بأوجاع وإنّ الشخص ليس على ما يُرام
  • الشعور بالضعف
  • آلام العظام والعضلات والظهر
  • الإصابة بكسور الإجهاد، خاصةً في منطقة الساقين والحوض والأرداف
  • الإصابة بالأمراض والعدوى بشكل منتظم
  • ضعف الحالة المزاجية
  • بطء استشفاء الجروح
  • فقدان الشعر
  • إصابة الأطفال بالكساح
  • إصابة الأطفال بالربو الشديد
  • إصابة البالغين بتلين العظام
  • ضعف الإدراك لدى كبار السن
  • الصداع
  • اضطرابات الدورة الشهرية

المضاعفات

في حال استمرار نقص فيتامين د لفترات مطولة، ممكن الأعراض تتطور لمضاعفات أكبر، ومنها:

  • أمراض القلب والأوعية الدموية
  • مشكلات المناعة الذاتية
  • الأمراض العصبية
  • الالتهابات
  • مضاعفات الحمل
  • أنواع معينة من السرطان: الثدي والبروستاتا والقولون
  • هشاشة العظام
  • الزهايمر

إيه أفضل مصادر الحصول على فيتامين د؟

هناك نوع من الخلاف في المجتمع العلمي في ما يتعلق بكمية فيتامين د اللي بيحتاجها الجسم للحفاظ على سلامة وظائف الأعضاء. لكن الأبحاث الحديثة أظهرت إن الجسم بيحتاج فيتامين د بكميات أكبر مما اعتقده الأطباء في السابق.

والأبحاث بتشير كمان إلى إنّ الفترة من أواخر مارس/أوائل أبريل وحتى نهاية شهر سبتمبر هي أفضل فترة يقدر غالبية الناس يحصلوا فيها على فيتامين د بشكل مباشر من أشعة الشمس. ولو كنت حابب تعرف كمية فيتامين د المناسبة لجسمك وهل محتاج مكملات ولا لأ، يُنصح باستشارة طبيبك أولًا لمعرفة الجرعات المناسبة لحالتك الصحية والجسدية.

وإجمالًا، تقدر تحصل على فيتامين د من الشمس مباشرةً، أو من المكملات الغذائية، أو من بعض الأغذية. ومن أهم الأغذية اللي بتحتوي على فيتامين د:

  • السلمون
  • السردين
  • الحليب (المدعم)
  • الزبادي (المدعم)
  • عصير البرتقال (المدعم)
  • الحبوب (المدعمة)
  • صفار البيض
  • الروبيان (الجمبري)
  • الإسقمري (الماكريل)
  • الرنجة
  • اللحوم الحمراء
  • الكبدة
  • الجبن
  • الفطر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. جميع الحقول مطلوبة